خضع للمساءلة من طرف زطشي وأعضاء المكتب الفدرالي

وعدت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (فاف) الحكم الدولي الجزائري مهدي عبيد شارف بالدفاع عنه على مستوى الاتحادية الافريقية للعبة بعدما قامت بإيقافه مؤقتا.

وأكدت الفاف في بيان لها أن رئيس الفاف خير الدين زطشي وأعضاء مكتبه قاموا بمساءلة عبيد شارف وأوضح بيان هيئة دالي براهيم :”الحكم مهدي عبيد شارف تمت مساءلته من قبل رئيس الفاف وبعض أعضاء المكتب الفيدرالي لمعرفة أسباب التوقيف المؤقت الذي تعرض له من قبل الكونفدرالية الإفريقية بعد إدارته لنهائي ذهاب رابطة أبطال إفريقيا بين الأهلي المصري والترجي التونسي”، وأضاف البيان :”عبيد شارف قدم لنا تفسيرات وعلى إثرها تعهد أعضاء المكتب الفيدرالي أنهم سيقومون بالدفاع عن حقوقه لدى الجهات المعنية للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم “.

وشنت وسائل إعلام تونسية حملة شعواء على الحكم الجزائري، واتهمته زورا بالانحياز لصالح الفريق المصري بعد احتسابه ركلتي جزاء سمحتا له بالفوز (3-1)، بتاريخ 3 نوفمبر الفارط، وعلى إثرها، قامت الهيئة الإفريقية بإيقاف الحكم الجزائري مؤقتا دون إصدار أي قرارات ولا تحديد طبيعة العقوبة.

جدير ذكره أن بعض أعضاء المكتب الفدرالي يتقدمهم عمار بهلول تنقلوا الى بيت عبيد شارف للاطمئنان على صحته بعد اجرائه مؤخرا لعملية جراحية على مستوى الزائدة الدودية.

رؤوف.ح