تهافت المئات من المواطنين منذ ثلاثة أيام على منزل العياشي في قرية أم الشمل بولاية المسيلة، حيث تنقلوا بمركباتهم من مختلف الأحجام لعرض مساعدتهم على العائلة والحماية المدنية في سبيل انقاذه، والملفت للإنتباه أن المركبات تحمل أرقام لكل ولايات الوطن مما يعني أن هؤلاء  قدموا من 48 ولاية للتضامن مع عائلة الضحية محجوبي.