مولودية الجزائر

انضم وليد درارجة اللاعب المتعدد المناصب لفريق مولودية الجزائر إلى قائمة المسرحين الذين تنوي الإدارة تسريحهم في الميركاتو القادم، من اجل فسح المجال لتعاقدات جديدة، على أمل إعادة هيبة العميد الضائعة في السنوات القادمة.

وعلمنا من مصادرنا الخاصة القريبة من بيت العميد، أن الإدارة أضافت اسم درارجة لاعب مولودية العلمة السابقة إلى قائمة المسرحين التي ضمت في وقت مضى 5 أسماء لتصبح 6 في الوقت الحالي، وهو ما يؤكد صحة الكلام الذي أطلقه المدير العام الجديد القديم عمر غريب والذي أكد انه يتجه للقيام بثورة في التشكيلة، بدليل عمله على التخلص على اللاعبين الذين كانوا من الركائز في الماضي القريب.

هذا ومن المنتظر أن تشهد قائمة اللاعبين المسرحين أسماء أخرى في مقبل الأيام، في ظل محدودية البعض وعدم اقناع البعض الأخر، لاسيما وأن عودة غريب تأتي بعد إصرار الشركة المالكة “سوناطراك” على ترتيب البيت واللعب على الألقاب مع اقتراب العميد من الاحتفال بعيد ميلاده الـ100.

إصابة درارجة وتراجع مستواه سبب رئيسي في تسريحه

عانى درارجة هذا الموسم من تراجع مستواه، الذي كان يظهر به من موسم لآخر وسواء مع فريقه الأسبق مولودية العلمة وحتى عميد الأندية الجزائرية، دون تناسي ابتعاده لفترة طويلة عن الميادين بسبب الإصابة التي تعرض لها هذا الموسم، الأمر الذي حفز الإدارة بمعية الطاقم الفني على وضعه في قائمة المسرحين في الموسم الجديد.

هذا وكان غريب قد وقع مع كازوني في وقت مضى على عقد يمتد لموسمين، حيث علمنا أيضا أن الأخير منح قائمة تضم الأسماء الذين سيغادرون.

إيسري.م.ب