شبيبة القبائل

عاد فريق شبيبة القبائل عشية أمس، إلى أجواء التدريبات من خلال الدخول في تربص مغلق هو الأول الذي يخوضه الفريق في الجزائر، حيث سيتدرب أصحاب اللونين الأخضر والأصفر إلى غاية الـ9 من الشهر الحالي قبل شد الرحال إلى فرنسا من أجل الدخول في تربص مغلق ثاني من أجل تجهيز التعداد لانطلاقة الموسم الجديد، حيث سيكون أشبال فيلود على موعد مع البطولة الوطنية من جهة والمشاركة في دوري أبطال إفريقيا بعد غياب 9 سنوات.

وعلمنا من مصادرنا الخاصة أن فيلود سيركز على الجانب البدني بشكل كبير من أجل شحن البطاريات مع بعض التمارين الفنية والمباريات التطبيقية للوقوف على أداء اللاعبين لاسيما الجدد قبل الفصل في بقائهم مع الفريق أو المغادرة حسبما صرح به رئيس النادي شريف ملال في وقت مضى.

ورغم ضيق الوقت إلا أن المدرب يسعى لبرمجة على أقل تقدير 10 حصص تدريبية وهو الأمر الذي يمكنه من أخذ نظرة على إمكانيات كل لاعب قبل الدخول في التربص الثاني الذي يعمل فيه الفريق، لمواصلة العمل الذي يقوم به النادي في مركب زكري بتيزي وزو.

وكان أعضاء الطاقم الفني لفريق الكناري قد تنقلوا ليلة أول أمس، إلى مكان التربص للوقوف على جاهزية كل شيء قبل انطلاق العمل الرسمي.

إيسري.م.ب