شباب بلوزداد

من جولة إلى أخرى، يقترب فريق شباب بلوزداد من سقوط تاريخي للقسم الثاني محترف، في ظل النتائج السلبية التي حصدها النادي العاصمي منذ بداية الموسم، وانقاد الفريق لخسارة جديدة في البطولة، بثنائية نظيفة أمام مستضيفه شبيبة الساورة في الجولة الـ 13 من عمر الرابطة المحترفة الأولى.

ويمر تعداد “العقيبة” بفترة صعبة على مستوى النتائج، بما انه في المركز الأخير برصيد 7 نقاط ، رغم التغييرات التي عرفتها إدارة النادي ببيع غالبية أسهم النادي لشركة “مدار”.

بختي: نقص التحضيرات وضعف الميركاتو جعلنا نعاني ومدار مطالبة بإيجاد الحل

بدا كريم بختي المدرب المساعد لفريق شباب بلوزداد، مستاء من الخسارة الأخيرة التي تعرض لها فريقه، موضحا أن التعداد لم يقدموا أي شيء رغم عملهم على العودة بنتيجة مرضية، هذا وأرجع اللاعب السابق لأصحاب اللونين الأحمر والأبيض، أن سوء التحضيرات وضعف التعاقدات في الميركاتو السابق جعل الفريق يعاني منذ انطلاقة البطولة، واستطرد: ” كنا نستهدف العودة بنتيجة إيجابية لكننا لم نقدم شيئا، الأمر الذي دفعنا لإجراء تغييرات في خط الوسط”، وأضاف: “لم نقم بتحضيرات جيدة في بداية الموسم وحتى الانتدابات لم تكون مدروسة بتاتا وختم كلامه: “على الإدارة إيجاد حل، والبداية من خلال تدعيم النادي بلاعبين جيدين في سوق التحويلات، ثقتي كبيرة في شركة مدار، من اجل القضاء على الديون والقضاء على المشاكل نهائيا، ومن جانبنا كمدربين سنواصل عملنا من الجانب الفني وفي انتظار ما سيكشف عنه الوقت”.

إيسري.م.ب