شباب بلوزداد

أنهى فريق شباب بلوزداد عشية أمس، تربصه التحضيري الأول الذي دام 6 أيام والذي احتضنته المدرسة العليا للفندقة بعين البنيان، حيث عمل الفريق بقوة من أجل شحن البطاريات في المرحلة الأولى ليكون في المستوى في الحصص القادمة.

وخصص عبد القادر عمراني، الرجل الأول على رأس العارضة الفنية، حصتين وكانت البداية في قاعة تقوية العضلات حيث خضع اللاعبون لعمل خاص للرفع من جاهزيتهم البدنية، بعدما استفادوا في وقت مضى من راحة طويلة، قبل أن يكون سلامي وزملاؤه معنيين بحصة ثانية في المساء والتي عمل فيها المدرب على الجانب البدني بالكرة من اجل إبعاد التعب عن لاعبيه من جهة ولمواصلة العمل الجدي من جهة أخرى.

التنقل غدا إلى تونس

ومن المنتظر أن يستفيد تعداد “العقيبة” من يوم راحة من اجل التقاط الأنفاس، قبل شد الرحال يوم الاثنين إلى تونس، في رحلة جوية إلى عنابة، قبل إكمال الطريق عبر الحافلة للدخول في تربص مغلق بحمام بورقيبة، من اجل مواصلة التحضير لبداية الموسم التي لن تكون سهلة، بما أن الهدوء عاد للنادي بعض ضمان البقاء كما أن التتويج بالكأس في تلك الظروف جعل سقف الطموح يرتفع أكثر فأكثر.

إيسري.م.ب