شباب بلوزداد – شبيبة بجاية

سيكون ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة عشية اليوم مسرحا للمباراة القوية التي يلاقي فيها فريق شباب بلوزداد شبيبة بجاية المنتمي إلى القسم الثاني محترف، في نهائي كأس الجمهورية بداية من الساعة الـ17:00.

ويسعى تعداد شباب بلوزداد لدخول تاريخ الأندية الأكثر تتويجا بالسيدة الكأس من خلال الفوز اليوم بالكأس الـ8 في تاريخه ليلتحق بركب كل من إتحاد العاصمة، مولودية الجزائر ووفاق سطيف من جهة وكذا إنقاذ الموسم ومحو أثر الفترة الصعبة التي مر بها الفريق على خلفية صراعه على البقاء في الموسم المنقضي للجولة الأخيرة من الموسم.

هذا ولن تكون مهمة أصحاب اللونين الأحمر والأبيض سهلة، الا أن أشبال عمراني عازمون على رفع التحدي في ظل الأداء الجيد الذي قدموه في مرحلة العودة، وانهاء الموسم بتتويج كما سبق وان حدث سنة 2017، بعدما توجت “العقيبة” على حساب سطيف.

من جانبه، يبحث تعداد شبيبة بجاية على كتابة تاريخ جديد ونيل الكأس الثانية في تاريخه من خلال العمل بقوة، للفوز مهما كان الثمن لاسيما وان الفريق أظهر مستوى مميزا في البطولة وتمكن من إقصاء كل من جمعية عين مليلة، نادي بارادو ووفاق سطيف ما يجعل بلوزداد أمام حتمية الحذر لتفادي أي مفاجأة غير سارة.

وكان فريق شبيبة بجاية من بين الفرق المرشحة للعب ورقة الصعود، إلا أنه فشل، الأمر الذي يحفز التعداد والطاقم الفني والإدارة على تقديم كل شيء اليوم للفوز والتتويج باللقب كما سبق وأن حدث موسم 2008.

عمراني: حظوظنا متساوية وسنلعب للتتويج بالكأس

فضل عبد القادر عمراني المدرب المخضرم لفريق شباب بلوزداد إبعاد الضغط عن لاعبيه، معتبرا أن حظوظ التتويج بكأس الجمهورية متساوية بين فريقه ومنافسه شبيبة بجاية.

وصرح عمراني، للإذاعة الوطنية: “حظوظ التتويج بالكأس متساوية ولا يوجد فريق مرشح، كما أن تعداد شبيبة بجاية، جيد ومجموعة متكاملة، لكن تواجدنا في النهائي يجعلنا نلعب لإحراز الكأس”.

حواسي : هدفنا التتويج بالكأس وإسعاد أنصارنا

أكد حواسي بلقاسم رئيس فريق شبيبة بجاية، أن اللاعبين عملوا بقوة في الفترة الماضية ليكونوا جاهزين لمباراة اليوم، موضحا أن تواجد “يماقورايا” في النهائي لم يكن صدفة.

وصرح حواسي بلقاسم، للإذاعة الوطنية: ” لقد حضرنا بطريقة جيدة وقد وضعنا آخر اللمسات على المجموعة، حيث أن هدفنا اللعب بقوة من اجل الفوز والتتويج بالكأس لإسعاد أنصارنا”.

وعن حظوظ الفريق اوضح حواسي أن تواجد فريقه في النهائي لم يكن صدفة في ظل المستوى المميز الذي قدمه، واستطرد: “بلوغ نهائي كأس الجمهورية لم يكن صدفة، أقصينا أندية كبيرة في الأدوار السابقة على غرار، وفاق سطيف، نادي بارادو، وجمعية عين مليلة”.

إيسري.م.ب