ضرورة إسناد المشاريع للمقاولات ذات الاستقلالية المالية

دعت اللجنة المكلفة بدراسة ملف السكن التابعة للمجلس الشعبي الولائي لسكيكدة إلى وجوب إسناد مستقبلا البرامج السكنية المختلفة للمقاولات الجادة والتي تتمتع بالكفاءة المهنية والتجربة في الميدان. وأوضحت ذات اللجنة خلال أشغال الدورة العادية الثالثة للمجلس الشعبي الولائي والتي تطرقت إلى ملف السكن أنه يتعين إسناد مختلف المشاريع السكنية إلى مقاولات تتمتع بالاستقلالية المالية مع إعطاء الأولوية للمؤسسات العمومية مثل “كوسيدار” وكذا الشركات المختلطة.

واعتبرت ذات اللجنة أن من شأن هذا الإجراء أن يضمن الإسراع في إنجاز مختلف البرامج السكنية وضمان نوعية الأشغال خاصة أن تضاريس المنطقة الغربية للولاية غابية ووعرة وتتطلب إمكانات كبيرة و تقنية عالية بدل إسناد المشاريع لمؤسسات مفلسة.

وأرجعت ذات اللجنة أن من بين أهم أسباب تأخر عديد المشاريع السكنية بالولاية إلى مشكل العقار الذي يمنح قبل معرفة وضعيته القانونية وبالأخص العقار الغابي بالإضافة إلى كون عدد من العقارات تابعة للخواص وأخرى عبارة عن ممر للشبكة الكهربائية عالية التوتر.