تعرض لويس سواريز مهاجم منتخب أوروغواي، لسخرية كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول العالم بسبب مطالبته بالحصول على ركلة جزاء خلال لقاء تشيلي (1-0 لبلاده) في بطولة كوبا أمريكا، فجر الثلاثاء بعدما انبرى للكرة حارس المرمى، جابريل آرياس من زاوية ضيقة بيده وبدا أن سواريز قد تفهم سذاجة الطلب فابتسم بعدها مباشرة وقال حساب باسم أحمد عبر موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي: “هنا لويس سواريز يطالب بلمسة يد ضد حارس المرمى”  وكتب موقع “بريمير سبورتس تي في”: “فقط لويس سواريز في هذا العالم هو من يطالب بركلة جزاء لأن الحارس لمس الكرة بيده داخلها”.