منتخبون يتحدثون عن ثغرة مالية بقيمة 800 مليار سنتيم

أمر وكيل الجمهورية لدى محكمة تبسة فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بفتح تحقيق في قضيتين تتعلقان بمشاريع حماية المدينة من الفيضانات، وتزيين مداخل عاصمة الولاية بأشجار النخيل لوجود شبهة فساد واستنزاف غلاف مالي يتجاوز 800 مليار سنتيم.

وانطلقت التحرّيات بناء على شكوى رسمية تقدّم بها منتخبون محليون ومواطنون أمام النائب العام لدى مجلس قضاء تبسة،حيث اودعوا عريضة موقعة ومرفقة بوثائق تشكّك في مصداقية منح الصفقتين من خلال الاعتماد على الطابع الاستعجالي في مشروع تزيين مداخل العاصمة لفائدة مقاول من ولاية إليزي.

ق.وسام