إنتحار شاب بواسطة سلسلة حديدية في أدرار

 عثر مساء أول أمس، مواطنون على جنين جنس أنثى حديث الولادة ميت وملفوف بقطعة قماش ومرمي بجوار حاويات لجمع النفايات لسكان العمارات المتواجدة بالمخرج الغربي طريق تيارت بعين وسارة في الجلفة.

هذا وقام هؤلاء المواطنين بإبلاغ مصالح الأمن التي تنقلت رفقة مصالح الحماية المدنية إلى مكان تواجد الجنين، ليتم تحويله إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة العمومية الاستشفائية لعين وسارة.

من جهتها، فتحت مصالح الأمن لدائرة عين وسارة، تحقيقات واسعة وباشرت عمليات التحري من أجل تحديد هوية والدة الجنين.

من جهة أخرى، أقدم شاب لا يتجاوز عمره الـ 18 سنة، على الإنتحار داخل منزله العائلي الكائن بالمكان المسمى حي قراوي “بديار cnep “بمدينة أدرار، مستعملا سلسلة حديدية، وإلى غاية كتابة هذه الأسطر تبقى أسباب هذه الفاجعة مجهولة، علما أن الضحية يتمتع بكامل قواه العقلية ولا يعاني من أية اضطرابات نفسية أو شيء من هذا القبيل وفقا لما علمته “السلام” من جيرانه واصدقائه.

إيمان جربوعة / كمال.ع