استئناف الترحيل اليوم بالعاصمة، عبد القادر زوخ:

قال عبد القادر زوخ، والي العاصمة، مساء أول أمس، أن العائلات التي لم تستفد من الترحيل اليوم في إطار المرحلة الثالثة من عملية إعادة الإسكان الـ 24 سيتم برمجتها في العملية رقم 25 التي شرع في التحضير لها خاصة أن الولاية استرجعت 150 هكتارا من الأراضي نتيجة عملية الترحيل سيتم توجيهها لبناء سكنات اجتماعية، مبرزا أن العملية المبرمجة اليوم تشمل درڤانة والشراڤة وبراقي وبرج الكيفان والقصبة وبوروبة.

طمأن عبد القادر زوخ كل العائلات القاطنة بالبيوت القصديرية والبنايات الهشة والأقبية والسطوح والتي تم إحصاؤها ولم يتم برمجتها في عملية الترحيل التي انطلقت اليوم في إطار القضاء على السكن الهش أن دورها قادم حيث سيتم برمجتها في العملية رقم 25 التي لم يحدد موعدها، مؤكدا أن برنامج رئيس الجمهورية هو القضاء على السكن الهش كليا عبر تراب عاصمة البلاد، وأن كل من تتوفر فيهم الشروط سيستفيدون من الترحيل في الأشهر القادمة.

هذا وقد استأنفت ولاية الجزائر المرحلة الثالثة والأخيرة من عملية الترحيل الـ24، اليوم، حيث يتم ترحيل 1800 عائلة من مختلف البلديات إلى مساكن لائقة، بكل من موقع الدويرة وحي الميهوب ببراقي وأولاد فايت.

 وحسب مصادر من الولاية، فإن العائلات المعنية بالترحيل تقطن على مستوى حي “درڤانة” ببرج الكيفان، عين الكحلة في بلدية الشراڤة، حي بن طلحة ببراقي بلدية، وسكنات هشة ببلدية القصبة والحي القصديري بوروبة.

هذا وقد أمر الوالي الجهات المشرفة على عملية الترحيل بتسخير كل الإمكانيات المادية والبشرية لإنجاح العملية.

ن. ب