بعد صدور قرار إلغاء الدخول للشواطئ

 بعد القرار الأخير الذي أصدره والي ولاية جيجل، والذي يمنع الدخول إلى الشواطئ إلى غاية إفتتاح موسم الإصطياف، والذي سيكون مقيد بشروط وبروتوكول سياحي لمنع إنتشار وباء كورونا، ستكون الوجهة هذه المرة نحو السياحة الجبلية والغابية وهو ما شد إنتباهنا اليوم، فالعديد من العائلات غيرت الوجهة وضبطت بوصلتها على أهم المناطق السياحبة والجبلية الموجودة في الولاية وذلك هروبا من شمس الصيف اللافحة، حيث لاحظنا اليوم إقبالا كبيرا على جبل قروش وهو منطقة سياحية رائعة، حيث إنتشرت العائلات اليوم في كل زاوية من زواياه مستمتعة بخضرة المكان وجودة مياه الينابيع المنعشة، حيث عبرت لنا العائلات عن سعادتها الكبيرة بوجود أماكن جميلة كهذه، في الوقت التي كان البحر يعمي بصيرتهم عن ما تجود به الولاية من إرث سياحي جميل جدا.

ع.براهيم