أكد أن نادي “الأفاعي” سيظل بقلبه

يشعر الظاهرة رونالدو، مهاجم إنتر ميلان الأسبق، بالندم بعد أن طلب إقالة المدرب الأرجنتيني، هيكتور كوبر من تدريب “النيراتزوري”، خلال تواجدهما بالنادي الإيطالي.وكان الدولي البرازيلي الأسبق قد دخل في خلافات حادة مع كوبر، خلال فترة تولي الأخير تدريب “النيراتزوري”، قبل أن يُجبر رونالدو على الرحيل إلى ريال مدريد الإسباني عام 2002.

وخلال تصريحات لشبكة “سكاي سبورت إيطاليا”، أبدى الأسطورة البرازيلية، ندمه على وضع ماسيمو موراتي، رئيس الإنتر الأسبق، في موقف صعب، بعدما اشترط الإطاحة بالمدرب الأرجنتيني من أجل الاستمرار مع الفريق.

 وتابع: “طلبت حينها من موراتي إقالة كوبر أو رحيلي، لكنه قرر الإبقاء على المدرب، وأنا نادم على ذلك، لأنه كان ينبغي عليّ التعامل بشكل مختلف ومحاولة الخروج من الموقف بطريقة أخرى”.

وختم: “إنتر سيظل في قلبي للأبد، بعدما قضيت 5 سنوات رائعة في النادي، بالإضافة لتلك المدينة التي شعرت فيها بالحب”.