أكد أن الجزائر مستهدفة من الذين لا يؤمنون بالتاريخ والشهداء

قال الطيب زيتوني وزير المجاهدين، إن الدستور الجديد سيعطي للشعب كلمته في بناء الجزائر الجديدة التي تظل مستهدفة من أبناء جلدتها، والذين لا يؤمنون بالتاريخ والشهداء.

أوضح الوزير في كلمة له خلال فعاليات تكريم المجتمع المدني النشط في المجال التضامني أثناء جائحة كورونا، بالمتحف الوطني للمجاهد، أن الفرصة مواتية أمام الشعب الجزائري ليغير مجرى التاريخ، ويساعدهم في بناء الجزائر الجديدة التي يطمح إليها الجميع.

واعتبر الطيب زيتوني، أن الجزائر تعيش ظروفا حساسة بفعل التهديدات التي تواجهها، ما يتعين على الجميع تكاثف الجهود سواء كمجتمع مدني، أو هيئات ومؤسسات من أجل المساهمة في بناء الجزائر الجديدة.

هارون.ر