جمعية عين مليلة

ينتظر الطاقم المسير لجمعية عين مليلة الاجتماع بالوالي بفارغ الصبر خاصة بعد الوعود التي قدمها لهم في الساعات الاخيرة والتي اكدت على استقبالهم في الايام القليلة القادمة من اجل مناقشة وضعية الفريق لاسيما وان النادي حسب الجميع يبقى في حاجة الى انتفاضة مالية من اجل تصحيح مسار النادي بما ان ديون اللاعبين الذين سبق وان تقمصوا الوان الفريق في المواسم الاخيرة يجب ان تحل بشكل نهائي .

الأنصار يصرون على استعادة بعض العناصر القديمة

 هذا ويرغب انصار الفريق في اعادة بعض اللاعبين الذين سبق وان تركوا بصمتهم في الفريق ولم يجدوا راحتهم في فرق اخرى في صورة ديب ابراهيم صانع العاب نصر حسين داي وكذا ذبيح الذي لعب هذا الموسم في وفاق سطيف كما تسعى ايضا الى ضمان بعض العناصر التي تسعى للانتفاض في صورة بعض لاعبي السي اس سي وتاجنانت وحتى البرج وهذا من اجل تكوين فريق تنافسي يكون قادرا على ابقاء النادي للموسم الثاني على التوالي في حظيرة الكبار.

حركات مثل الفريق في مصر

 من جهة اخرى فضلت ادارة جمعية عين مليلة منح الفرصة لمناجير النادي حسام حركات من اجل الركون قليلا الى الراحة حيث تنقل برفقة الطاقم المسافر الى مصر من رؤساء ومسؤولي اندية لمؤازرة المنتخب الوطني حيث صنع هذا الاخير الحدث في المنصة الشرفية وهو بوشاح الفريق يذكر ان الاخير لا يزال في اتصالات مع بعض العناصر من هناك من اجل ضمانهم في الساعات القادمة .

هشام رماش