فتح 315 منصب شغل من خلالها

تم منذ جانفي وإلى غاية نوفمبر من السنة الجارية تمويل 122 مشروعا استثماريا مستحدثا بولاية سطيف في إطار الصندوق الولائي للتأمين عن البطالة (كناك) ، حسب مسؤولي هذا الجهاز.

وقد تم تسجيل زيادة في عدد المشاريع الممولة ضمن هذا الجهاز بنسبة 23 بالمائة مقارنة بسنة 2018 حيث تم تمويل 93 ملفا كما أكده المكلف بالإعلام والاتصال بالفرع المحلي للصندوق الوطني للتأمين عن البطالة عبد الوهاب شطيبي.

وقد مكنت المشاريع المستحدثة خلال السنة الجارية من فتح 315 منصب شغل ليصل بذلك مجموع مناصب الشغل المستحدثة في إطار هذا الجهاز منذ سنة 2004 إلى ما يناهز 9800 منصب، إستنادا لذات المتحدث.

و بلغ عدد الملفات المودعة من طرف المستشمرين الشباب لدى هذا الجهاز خلال الفترة الممتدة من يناير إلى غاية نهاية أكتوبر من السنة الجارية 359 ملفا مقابل 193 ملفا تم إيداعه السنة الفارطة أي بزيادة تعادل 46 بالمائة .

ومنذ إنشاء الصندوق سنة 2004 إلى غاية نوفمبر 2019 تم استرجاع 59 بالمائة من الديون التي كانت على عاتق المستفيدين ضمن هذا الجهاز الذين جسدوا مشاريعهم في عديد القطاعات التي تعد محركا للتنمية المستدامة ومصدرا لتوفير الثروات لاسيما في مجالات الفلاحة والحرف والبناء والأشغال العمومية والصناعة و غيرها .

ووصفت نسبة تسديد مستحقات الصندوق ب “المقبولة” كما تعكس تجسيد المستفيدين الفعلي للأنشطة التي اختاروا الاستثمار فيها.

ويقوم الصندوق بالإضافة إلى استقبال الملفات في إطار الحصول على القروض بمتابعة المشاريع المنطلقة و محاولة إيجاد الحلول لبعض الانشغالات والعراقيل التي تواجه ه الشباب المستثمرين.

كما يسهر على عقد لقاءات تحسيسية جوارية لفائدة الشباب لاسيما بمؤسسات التكوين المهني لشرح كل الإجراءات خاصة منها التحفيزات الجديدة في إطار تجسيد الأفكار وبلورتها ميدانيا.

======