توقفت مواجهة نهائي كأس الجمهورية لكرة السلة رجال، بين المجمع البترولي حامل اللقب ومنافسه اتحاد البليدة في وقت مبكر من صباح الإثنين بعد 5 دقائق فقط من بدايتها بسبب أحداث الشغب وبعد انتظار لنحو 40 دقيقة، أعلن الحكم الأول للمباراة عن قرار وقفها نهائيا بسبب عدم توفر الظروف الأمنية لاستكمالها، مرجعا السبب إلى رشق أرضية الملعب بمختلف أنوع المقذوفات وسبق قرار الحكم، استخدام الألعاب النارية من قبل بعض المشاغبين ورميها إلى الملعب، فضلا عن وقوع اشتباكات بين بعضهم في المدرجات.