أحياء عدة تعاني منذ سنوات العطش

سيشرع عما قريب في إنجاز 6 مشاريع خاصة بتحسين وتدعيم التزويد بالمياه الصالحة للشرب، عبر 3 بلديات بولاية ميلة، حسب ما علم يوم الاثنين، من رئيس مصلحة التزويد بالمياه الصالحة للشرب بالمديرية المحلية للموارد المائية، مسعود لشهب.

وأوضح ذات المصدر، بأن هذه المشاريع تتمثل في إنجاز خزان بسعة 20 ألف متر مكعب، بمدينة ميلة لتحسين عملية التزويد بالمياه الصالحة للشرب، على مستوى هذه الجماعة المحلية، والتوجه نحو التزويد اليومي للسكان، حيث تم توطين الورشة، على أن تنطلق الأشغال في غضون الأيام القليلة المقبلة.

وسيتم بنفس البلدية، تجسيد مشروع بناء خزانات للمياه، ووضع مضخات جديدة لضخ المياه، نحو الشطر الأول من القطب الحضري الجديد بأعالي ميلة، وتحديدا بمنطقة “مارشو”، الذي يضم المئات من السكنات ضمن مختلف الصيغ، كما ستنطلق في القريب العاجل، أشغال إعادة الاعتبار للحقل النقبي ببلدية عميرة آراس (شمال ميلة)، والذي سيتم استغلال مياهه بعد إتمام الأشغال، في تأمين عملية تزويد بلديتي ميلة وزغاية بالمياه الشروب وذلك بتدفق يصل إلى 5 آلاف متر مكعب في اليوم الواحد.

وببلدية سيدي مروان وتحديدا بمنطقة “فرضوة”، ستنطلق في غضون أسابيع فقط، أشغال تزويد القطب الحضري الجديد المنجز على مستواها بالمياه انطلاقا من سد بني هارون، كما سيتم بذات المنطقة إنجاز مشروع إعادة تأهيل لكامل شبكة التزويد بالمياه الصالحة للشرب، استنادا للسيد لشهب.

وببلدية وادي العثمانية تعمل مصالح المديرية المحلية للموارد المائية، على إجراءات الصفقة المتعلقة بمشروع تدعيم التزويد بالمياه الصالحة للشرب، بمنطقة “جبل عقاب” التابعة لها انطلاقا من سد بني هارون.

وتقدر قيمة هذه المشاريع بـ 1 مليار و900 مليون دينار، فيما يصل تعداد السكان المعنيين، ضمنها إلى حوالي 150 ألف نسمة.

وسيتم خلال الصيف الجاري، استلام مشاريع البرنامج الاستعجالي الخاص بمناطق الولاية، التي تعاني من نقص في التزويد بهذه المادة الحيوية، حيث من المنتظر أن تتحسن عملية التزويد بها، مع رفع حصص التوزيع فور وضع هذه المشاريع، التي تمثلت طبيعة أشغالها في تجديد القنوات والمضخات والقضاء على التسربات قيد الخدمة.

هاجر كالي