لاحتضان مشاريع استثمارية

تم مؤخرا بسعيدة الشروع في تهيئة 100 هكتار من الأراضي المخصصة لاحتضان مشاريع استثمارية، حسبما علم لدى والي الولاية سيف الإسلام لوح.

وأشرف ذات المسؤول على إعطاء إشارة انطلاق أشغال عملية التهيئة بمنطقة القليعة ببلدية سيدي أحمد والتي تشمل انجاز شبكات المياه الصالحة للشرب والصرف الصحي والغاز والكهرباء وتعبيد الطريق ووضع الألياف البصرية. وتم تخصيص أزيد من 830 مليون دج لهذه العملية التي تشرف عليها مديرية الأشغال العمومية والتي تم تحديد آجال انتهاء جميع أشغالها في ظرف 6 أشهر، وفقا لما أوضحه مدير الاشغال العمومية برجي زين الدين.

وتحتضن هذه المنطقة الجديدة 76 مشروعا استثماريا في مجالات صناعة العجائن وتحويل الطماطم ومعالجة النفايات الطبية وإنتاج المشروبات الغازية وتجفيف الخضر والفواكه وصناعة مواد البناء، وفقا لوالي سعيدة.

وشدد نفس المسؤول على ضرورة الاسراع في تهيئة هذه الأرضية الصالحة للبناء وتوفير جميع الشروط الضرورية لفسح المجال أمام المستثمرين للانطلاق في تجسيد مشاريعهم.

ودعا لوح إلى ضرورة مرافقة هؤلاء المستثمرين المستفيدين من قطع أراضي في تجسيد مشاريعهم وتذليل جميع الصعوبات.

كما ألح على ضرورة بذل المستثمرين المستفيدين من هذه القطع الأرضية بالدينار الرمزي قصارى جهودهم لتجسيد مشاريعهم بمنطقة “القليعة” وتحويلها إلى منطقة نشطة.

وأبرز نفس المسؤول أهمية تجسيد هذه المشاريع الاستثمارية بالولاية وانعكاسها الايجابي في دفع الاقتصاد المحلي وخلق الثروة وتوفير مناصب عمل.

و تم خلال هذا اليوم توزيع على المستثمرين مجموعة من مقررات حق الامتياز غير القابل للتنازل من قطعة أرض صالحة للبناء.

ل. س