للحد من اتساع رقعة انتشار فيروس كورونا المعدي

شرعت مصالح ولاية البليدة الخاضعة للحجر الصحي الجزئي للوقاية من تفشي فيروس كوفيد-19 في تنصيب 20 غرفة تعقيم على مستوى الأماكن الأكثر استقطابا للجمهور.

ففي اطار التدابير التي اتخذتها السلطات الولائية للحد من اتساع رقعة انتشار فيروس كورونا المعدي، شرعت في تنصيب 20 غرفة تعقيم مفتوحة على مستوى الساحات العمومية وكذا الأماكن الاكثر استقطابا للجمهور والتي بادرت بصناعتها والتبرع بها مؤسسة خاصة منضوية تحت لواء نادي الصناعيين والمقاولين للمتيجة.

وستتيح غرفة التعقيم هذه للمواطنين غسل أيديهم أثناء تواجدهم بالخارج لتفادي الاصابة بهذا الفيروس المعدي كونها تعد الوسيلة الامثل لتفادي الاصابة به بحيث تتوفر كل واحد منها على أربعة أحواض لغسل الأيدي، وفقا لما أفاد به رئيس هذا النادي الصناعي، كمال مولا.

محمد.ج