شباب قسنطينة

تعود تشكيلة النادي الرياضي القسنطيني صبيحة اليوم لأجواء التدريبات والعمل على أمل تصحيح الأخطاء التي وقع فيها الفريق خلال لقاء بسكرة الأخير حيث يسعى المدرب إلى فتح الكثير من الورشات واستغلال مرحلة التوقف من اجل وضع الكتيبة في صورة جيدة خاصة وان الهدف يبقى إعادة النادي إلى سكة الانتصارات من بوابة الكناري يوم 23 أكتوبر يذكر أن الفريق سيجري حصتين تدريبيتين اليوم من اجل إعادة التوازن خاصة بعد فترة الراحة التي منحها لافان للاعبيه.

في السياق ذاته يكون المدير العام الجديد رشيد رجراج قد حل بمدينة الجسور المعلقة أمس من اجل مزاولة مهامه أين سيكون أمام العديد من الأمور لتصحيحها والتي أهمها قضية رفض الشارع الكروي القسنطيني لمواصلة الكوتش دنيس لافان لمساره مع الفريق خاصة وان الكل يريد رحيله بما ان المجموعة اضحت تجد صعوبات جمة في التعايش معه يذكر ان رجراج ابدى تعجبه من تعاقد الادارة السابقة مع 27 لاعبا ما سيجعل الفريق يجد صعوبة في الميركاتو الشتوي بما انه يسمح باستقدام لاعبين فقط لحد كتابة هذه الأسطر.

من جهة أخرى شرعت الإدارة في البحث عن بعض الوديات التي ستساعد الفريق على تحقيق مبتغاه من خلال بناء عمل جيد يجعل الكتيبة جاهزة لموعدي الكناري والشلف بعد فترة التوقف هذا وحسب المعلومات فالطاقم الفني برمج مواجهة أمام فريق الرديف يوم 13 من هذا الشهر وكذا يوم 17 أمام نجم مقرة.

هشام رماش