إستدعى زواج موظف مصري في السلك الدبلوماسي، من آنسة جزائرية إصدار قرار من رئيس البلاد، عبد الفتاح السيسي، بعد تلقيّه اقتراحا من وزير الخارجية، حسب ما تقتضيه القوانين المعمول بها في مصر، وحسب ما جاء في الجريدة الرسمية المصرية، وقّع السيسي قرارا جمهوريا يوم 2 فيفري الجاري يسمح لموظف في التمثيل التجاري الذي يعد جناحا اقتصاديا للدبلوماسية المصرية بالزواج من مواطنة جزائرية، علما أن قانون السلك الدبلوماسي والقنصلي السابق في مصر، كان ينص على إعفاء الموظف الدبلوماسي من منصبه ونقله لمنصب آخر بمجرد إقدامه على الزواج من شخص يحمل جنسية أجنبية.