شباب قسنطينة

تفاءل عشاق النادي الرياضي القسنطيني بمقدرة فريقهم للوصول للدور النصف النهائي للمرة الثانية على التوالي وذلك بعد الاقصاء المخيب امام شباب بلوزداد في سنة 2012 حيث يأمل الجميع الوصول الى هذا الدور بما ان الفرصة مواتية حين يكون الفريق في مواجهة مولودية وهران ذهابا و ايابا يومي 20 و26 فيفري حيث يأمل السنافر في الوصول الى ابعد محطة خاصة وان الفرصة مواتية هذه المرة لتحقيق مبتغى السنافر .

لافان سعيد لعودة المصابين وإمكانية تدوير التشكيلة

يذكر ان الكوتش لافان عبر عن سعادته الكبيرة نتيجة عودة المصابين والذين غابوا عن اللقاءات الماضية في صورة المايسترو بلخير و كذا الثنائي عروسي في المحور و عايشي في الهجوم مؤكدا ان التنافس سيبلغ اشده والخيارات ستتعدد وسيسعى مرة اخرى الى تدوير المجموعة لتحقيق المبتغى في قادم التحديات خاصة وان المجموعة تصر على كسب رهان المواعيد القادمة سواء في البطولة والكأس او حتى في المنافسة الافريقية.

شركة الآبار تصر على تدعيم المجموعة بمنح مغرية

هذا ومن دون شك ستسعى شركة الابار الى وضع ثقتها في المجموعة من خلال تخصيص منح كبيرة للمجموعة لتحقيق الاهم في قادم المواعيد خاصة وان الخطوة التحفيزية جعلت اللاعبين يرمون بكل ثقلهم من اجل تحقيق الاهم لاسيما وان التحديات المنتظرة ستجعل السنافر يقدمون دعما اكبر للمجموعة وبالتالي الاستثمار في الحالة النفسية للمجموعة يجعل الشركة تواصل مسارها من اجل ضبط منح مغرية لرفقاء بن عيادة قصد تحقيق انتصارات اخرى .

رماش هشام