وفاق سطيف

ينتظر الجميع في بيت وفاق سطيف اكتمال الموسم الرياضي من اجل ضبط امور النادي ومعرفة بعدها من سيسير التشكيلة خاصة وان الكثير من المعارضين كانوا قد اكدوا على انهم سيحلون بمجرد مغادرة الرئيس حسان حمار هذا ولعل اهم المسيرين السابقين والذي اكد عودته في السابق نجد بلعياط والذي اكد حتى استعداده لشراء اسهم بعض مسيري الوفاق الامر الذي جعل الجميع ينتظر الجديد بفارغ الصبر .

حمّار مطالب بتجديد المنتهية عقودهم قبل رحيله

علمنا من مصادرنا الخاصة بان بعض الاطراف المحسوبة على الفريق طالبت الرئيس حسان حمار بضرورة التوقيع لبعض الركائز في صورة جحنيط وبكير وجابو وهذا لكونهم في نهاية عقدهم حيث يأمل الجميع في بقائهم كونهم يمثلون نوات التشكيلة وبالتالي فكل الامال معلقة على الرئيس قصد الاستفادة من توقيعات بعض العناصر على الاقل للخروج من النادي مرفوع الرأس بما ان التخوف يبقى من هجرة جماعية .

الوفاق يسير لخسارة بعض العقود التمويلية

في السياق ذاته تفكر حتى بعض الشركات الممولة لنادي وفاق سطيف بالانسحاب خاصة وانها كانت تعتبر مشاركتها للوفاق على اساس علاقتها مع الرئيس حسان حمار وهو ما سيضع الوفاق في ازمة حقيقية خاصة وان الكل يعول على « السبونسور « او حتى على شركة وطنية تقود الفريق يذكر ان بعض المحبين تساءلوا حول الاخبار التي كانت قد راجت في السابق من خلال امكانية تولي شركة الاسمنت عين الكبيرة تمويل الفريق.