تعبئة نسوية حاشدة قرب برج ايفل

أعلن محتجو تنظيم “السترات الصفراء” في فرنسا امس عن تنظيم اعتصام قرب برج “إيفل” ومظاهرات في مختلف أنحاء البلد مع تعبئة نسوية حاشدة بمناسبة احتفالات العيد العالمي للمرأة.

وذكرت قناة “فرانس 24″، أن المحتجين يسعون لإعطاء زخم جديد لتحرّكهم المناهض للسياسة المالية والاجتماعية للرئيس إيمانويل ماكرون عبر مظاهرات في أنحاء فرنسا واعتصام قرب برج إيفل مع تعبئة للنساء، حيث دعت نساء “السترات الصفراء” إلى مظاهرة في باريس انطلاقا من جادة الشانزليزيه.

هذا وبلغ عدد المحتجين 282 ألف محتج أطلقوا تحركهم للمرة الأولى في 17 نوفمبر الفارط ما شكّل أسوأ أزمة يواجهها ماكرون منذ انتخابه سنة 2017 ولكن على مدى أربعة أشهر أخذ عدد المتظاهرين يتراجع حتى أنه انخفض عن 40 ألف في الثاني من شهر مارس الجاري، من بينهم أربعة آلاف في باريس، غير أن المتظاهرين يشككون في الأرقام الرسمية التي تعلن عنها الحكومة الفرنسية ويؤكدون أن التعبئة مستمرة قبل أسبوع من انتهاء “النقاش الوطني الكبير” الذي دعت إليه السلطات للاستماع إلى المطالب وتقديم حلول سياسية.

سارة.ط