لتكليف بعضهم بوظائف أخرى وإعادة إدماج آخرين في رتبهم الأصلية

أنهى رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، مهام 34 رئيس أمن ولائي لتكليفهم بوظائف أخرى أو إعادة إدماجهم في رتبهم الأصلية، وذلك بناء على مراسيم رئاسية صادر بتاريخ 9 جويلية المنقضي.

أوضح مرسوم رئاسي صادر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، أن الأمر يتعلق بالنسبة للذين سيتم تكليفهم بمهام أخرى، بكل من محمد شاقور، بصفته رئيسا لأمن ولاية البليدة، عمار شودار، رئيس أمن ولاية قالمة، عبد الكريم وابري، في ولاية قسنطينة، تيجاني زروق، في ولاية إليزي،عبد الحكيم علالي، في ولاية الوادي، عبد الحكيم برغوتي، في ولاية خنشلة، مراد زناتي، في ولاية ميلة، محمد بغداد، في ولاية عين الدفلى، مختار كعبيش، في ولاية عين تموشنت، وكذا محمد صالح زغادنية، في ولاية غرداية.

كما تم بموجب مرسوم رئاسي آخر، إنهاء مهام رؤساء أمن ولايات آخرين لإعادة إدماجهم في رتبهم الأصلية، ويتعلق الأمر بقدور ساسي، في ولاية باتنة، يوسف هامل، في ولاية بسكرة، هاشمي لريبي، في ولاية بشار، بوبكر مخالفي، في ولاية البويرة، عكاش مكيد، في ولاية تمنراست، صالح مخلوف، في ولاية تلمسان، محمد زوهري، رئيس أمن ولاية جيجل، محمد أخريب، رئيس أمن ولاية سطيف، فضلا عن عيسى بلقشايري، في ولاية سعيدة، وكذا محمد خزماط، في ولاية سكيكدة، إلى جانب جيلالي طاهوري، في ولاية سيدي بلعباس، وسمير خلاصي، في ولاية مستغانم، ونور الدين بلقاسم، في ولاية المسيلة، وكلا من لياسين آيت مزيان، في ولاية معسكر، يحيى بوصلاح، في ولاية ورقلة، مولود محايلية، في ولاية البيض، حميد بن عبد المالك، في ولاية برج بوعريريج، سليمان إيمرازن، في ولاية تيندوف، محمد شلبي، في ولاية سوق اهراس، ومحمد بوقنادل، في ولاية النعامة، محمد طالبي، في ولاية المدية، علي بداوي، في ولاية بومرداس، وقمر الزمان بوبير، في ولاية الطارف.

كما تم وبناء على مرسوم رئاسي مؤرخ في 9 جويلية 2020 ، إنهاء مهام عبد الله بن ناصر، بصفته رئيس أمن ولاية بجاية.

قمر الدين.ح