أعلن عن استحداث وزارة خاصة بالمؤسسات الناشئة والمصغرة

“حريصون على تسريع وتيرة إنجاز المشاريع السكنية وتحسين نوعيتها”

طمأن رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الشباب وجدد التزامه بتجسيد كل الوعود التي خصهم بها خلال حملته الانتخابية، وأكد أنه سيوفر لهم كل الدعم ليبنوا مستقبلهم بأيديهم من خلال مشاريع في شتى القطاعات، وأعلن في هذا الصدد عن استحداث وزارة خاصة بالمؤسسات الناشئة والمصغرة.

خاطب الرئيس، على هامش تجوله أمس في مختلف أجنحة معرض الإنتاج الوطني، الذي أشرف على تدشين طبعته الـ 28 قائلا “ليس لديكم فقط دعم وإنما تعهد من الرئيس بتجسيد برنامجكم”، وأردف “نجاحكم نجاحنا وخسارتكم خسارتنا”.

في السياق ذاته، أعلن عبد المجيد تبون، عن استحداث وزارة للاقتصاد الرقمي والمؤسسات الصغيرة والناشئة تسيرها إطارات شابة، إضافة إلى إنشاء حاضنات في جميع المدن الكبرى للوطن تكون تابعة لها.

هذا وتطرق المتحدث، إلى ملف السكن الذي وصفه بـ “الهام”، وأكد حرصه كما وعد من قبل على ضرورة تسريع وتيرة إنجاز المشاريع السكنية في مختلف الصيغ، مع تحسين النوعية.

“لا صناعة ميكانيكية في الجزائر بإستثناء الصناعة العسكرية”

دعا رئيس الجمهورية المنتخب في رئاسيات 12/12، المتعاملين الصناعيين إلى الاقتداء بالصناعة العسكرية في مجال نسبة الاندماج الوطني وفي مسار التقويم الصناعي، معتبرا أنها الصناعة الميكانيكية الوحيدة الموجودة في الجزائر بالنظر لجديتها، وقال خلال تنقله عبر جناح مؤسسات الصناعة العسكرية، والتي كانت أول محطة في زيارته إلى المعرض “الصناعة العسكرية تمثل قاطرة للصناعة الوطنية إجمالا”، هذا بعدما دعا القائمين عليها إلى توسيع نشاطهم ليشمل الاستخدامات المدنية.

تبون يأمر بفتح جميع المطارات غير المستغلة عبر الوطن

أمر عبد المجيد تبون، بخوش علاش، الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، بإعادة فتح كافة المطارات غير المستغلة عبر التراب الوطني وذلك من اجل إعطاء ديناميكية للملاحة الجوية المتعلقة بالرحلات المحلية، مقترحا في هذا الصدد إنشاء فرع لـ “إير آلجيري” مخصص للرحلات المحلية في حالة عدم قدرة الشركة على القيام بهذه المهمة، وقال في هذا الصدد “من غير المقبول إنشاء مطارات عبر التراب الوطني دون دخولها حيز التشغيل واستقبالها لرحلات يومية”، وأردف “كل مطارات الوطن لا بد لها من استقبال رحلة واحدة على الأقل لتسهيل تنقل المواطنين عبر التراب الوطني”.

رئيس الجمهورية يضع حدا للاستيراد العشوائي

عبر ثامن رئيس منتخب للجزائر، عن استيائه من بعض المتعاملين الذين تسببوا في تبذير موارد مالية كبيرة بالعملة الوطنية والصعبة لسنوات دون تقديم أية نتيجة، وقال “لا يمكن أن نطلق على بعض المشاريع تسمية صناعة لأنها مجرد استيراد مقنع”، مضيفا “لا يمكننا أن ندخل في الصناعة غصبا”، وعليه دعا عبد المجيد تبون، إلى وضع حد للاستيراد العشوائي، ومعالجة بعض الأمور التي وصفها بـ “غير الأخلاقية” التي شابته طيلة السنوات الماضية.

“من غير المعقول أن نستورد القمح لنبذر الخبز”

كما شدد تبون، على ضرورة وضع حد لظاهرة تبذير الخبز التي اعتبرها إهدارا للعملة الصعبة، وخلال تفقده لأجنحة المعرض، قال “من غير المعقول أن تستورد الجزائر القمح ليتم بعدها تبذير الخبز”.

جدير بالذكر أن الجزائر تستورد سنويا  6.2 مليون طن من القمح اللين، وقد تم اتخاذ عدة إجراءات من طرف الحكومة سمحت بتحديد الاحتياجات الحقيقية للسوق الوطنية من هذه المادة عند مستوى 4 ملايين طن سنويا، علما أن إنتاج القمح الصلب سنة 2019 بلغ 32 مليون قنطار.

تبون يؤكد تشجيعه للمشاريع الإنتاجية المستحدثة لمناصب الشغل

أكد رئيس الجمهورية، دعمه وتشجيعه للمشاريع الإنتاجية الوطنية من خلال تحفيزات جبائية وامتيازات يقابلها إنشاء مناصب عمل، وأضاف بأنه يتعين العمل على تخفيض مستوى البطالة وهو ما يتأتى من خلال مشاريع إنتاجية حقيقية خلاقة لمناصب العمل وليس خلاقة للثروة الوهمية، ووعد في هذا الصدد بأن تكون 2020 سنة مغايرة بالنسبة للمتعاملين الاقتصاديين شريطة أن يلتزموا بالتوسع وتنشيط الاقتصاد الوطني وخلق مناصب الشغل.

“تصدير المنتوج الوطني أكثر من ضروري في طريق الخروج من التبعية للمحروقات”

كما شدد، الرئيس، على أهمية تصدير المنتج الوطني، معتبرا أنه السبيل الوحيد لتنويع اقتصاد البلاد والخروج التدريجي من التبعية لمداخيل المحروقات، وقال “تعلمنا الشراء ولم نتعلم البيع .. تعلمنا الاستيراد ولم نتعلم التصدير .. لا يمكن أن نستمر على هذا النحو، يجب أن تتغير الأمور”.

منع استيراد الخضر والفواكه في موسم جنيها وسعر البطاطا لن يتعدى 60 دج

أكد عبد المجيد تبون، على ضرورة منع استيراد الخضر والفواكه في الجزائر في موسم جنيها إلاّ في حالات استثنائية تتعلق بعدم تلبية المنتج الوطني لاحتياجات السوق، وفي نفس السياق، أشار إلى ضرورة زيادة الاهتمام بنشاط تخزين وتبريد المنتجات الفلاحية بالنظر لدوره في ضبط السوق، مقترحا إنشاء شركة خاصة على مستوى الموانئ والمطارات تهتم بهذا المجال.

كما حذر الرئيس، من الوقوع في حالات ندرة لا سيما بالنسبة للمواد الأساسية مثل البطاطا التي شدد على ضرورة أن لا يتجاوز سعرها 60 دج حفاظا على القدرة الشرائية للمواطن التي تشكل حسبه “هاجسا” للدولة.

“صيدال” مطالبة بتغطية 40 بالمائة من حاجيات السوق الوطنية للأدوية

عرج رئيس الجمهورية، على جناح الشركة العمومية للصناعة الصيدلانية “صيدال”، داعيا القائمين عليها إلى تجسيد البرنامج المسطر إلى غاية 2020، والذي ستحقق به نسبة تتراوح من 30 إلى 40 بالمائة من تغطية حاجيات السوق الوطنية للأدوية، مبرزا أن كل ما تحتاجه الشركة من دعم ستجده عند رئيس الجمهورية.

جدير بالذكر، أن رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أشرف أمس على تدشين الطبعة 28 لمعرض الإنتاج الجزائري بقصر المعارض الصنوبر البحري، بحضور العديد من الوزراء والشخصيات وأعضاء من السلك الدبلوماسي المعتمدين بالجزائر، قاصا بذلك شريط خرجاته الميدانية.

ويشارك في هذا المعرض، الذي يدوم إلى غاية 28 ديسمبر الجاري تحت شعار “الجزائر .. اقتصاد متنوع خلاق وتنافسي” 16 شركة تابعة للقطاع العسكري  تعرض منتجاتها على مساحة 2.500 متر مربع.

هارون.ر