شدد على رفع العراقيل الإدارية لتمكين الشباب من تجسيد مؤسساتهم

تمويل أفكار الشباب بغض النظر عن نجاحها من عدمه

أبناء الجالية الوطنية مدعوون إلى الاستثمار في الجزائر

رئيس الجمهورية يدعو إلى تعميم استعمال اللوحات الإلكترونية والأجهزة الرقمية في قطاع التربية

 شدد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، على ضرورة محاربة البيروقراطية ورفع العراقيل الإدارية لتمكين الشباب من تجسيد مؤسساتهم، داعيا أبناء الجالية الوطنية إلى الاستثمار في الجزائر، وإعداد أرضية رقمية للسوق الوطنية ومجالات الاستثمار المتاحة.

هذا وأعلن الرئيس تبون، خلال إشرافه أمس، بقصر المؤتمرات “عبد اللطيف رحال”، على انطلاق أشغال الندوة الوطنية للمؤسسات الناشئة، عن إنشاء الصندوق الوطني لتمويل المؤسسات الناشئة، الذي أكد أنه جاء لإبعاد الشباب المقاول عن بيروقراطية البنوك، كما أبرز أنه سيتم تمويل أفكار الشباب بغض النظر عن نجاحها من عدمه، مشيرا إلى أن المجال مفتوح أمام الشركات الأجنبية والدول التي تريد المساعدة في تمويل الصندوق.

في السياق ذاته، أكد رئيس الجمهورية، أن عهد البيروقراطية قد ولى، معلنا عن نظام تصريحي جديد لأصحاب الأفكار المبتكرة، مبرزا أن الشباب المقاول سيتمكن من التصريح بإنشاء مؤسساتهم دون سجل تجاري في البداية، بالإضافة إلى تقديم تسهيلات ضريبية وأخرى للحصول على العقار لإنشاء حاضنات الأعمال والمسرعات.

وأكد الرئيس تبون، أن هذا اللقاء لا يقل أهمية عن الاجتماع الذي عقده مع مسيري الاقتصاد الوطني خواص وعموميين، وأشار إلى أن المؤسسات الناشئة ستكون القاطرة التي تدفع الإقتصاد الوطني للأمام وأن التطور الهائل الذي يعرفه العالم في مجال التكنولوجيا يضع الجزائر أمام تحديات عظمى.

كما تطرق الرئيس بالمناسبة، إلى ملف العقار الصناعي، وقال في هذا الصدد “أخر اجل أمام الولاة لحل مشاكل العقار الصناعي هو نهاية السنة الجارية”، مضيفا “اغلب الشباب الذين تحدثت معهم أخبروني برغبتهم في التوجه للأسواق الدولية”.

وفي سياق آخر دعا الرئيس، عبد المجيد تبون، إلى تعميم إستعمال اللوحات الإلكترونية والأجهزة الرقمية في قطاع التربية. كما قام رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، بتكريم التلاميذ أببطال العالم في المسابقة الدولية الخاصة بالروبوتات بكوريا الجنوبية.

للإشارة قام الرئيس تبون، بجولة استمع خلالها إلى انشغالات الشباب أصحاب المؤسسات الناشئة، وفي السياق ذاته أكد على ضرورة محاربة البيروقراطية ورفع كل العراقيل الإدارية لتمكين الشباب من تجسيد مؤسساتهم.

جواد.هـ