دفاع تاجنانت

اقصي فريق دفاع تاجنانت في منافسة كأس الجمهورية في الدور 32 وذلك اثر الهزيمة التي الحقت برفقاء العايب بواقع هدفين دون رد في ملعب لهوى سماعيل حيث استغل المنافس سذاجة لاعبي الدفاع والذين لعبوا المقابلة من دون اي جهد او رغبة في تقديم الافضل خاصة وان الكثير انتبه الى كون الفريق لم يقم باي محاولة الا نادرا وحتى المحققة كانت لتصطدم بدفاع المنافس بعيدا عن اي محاولة خطيرة على الحارس سيدريك.

بوغرارة غاضب ويؤكد على ضرورة التدعيم

في السياق ذاته برر المدرب بوغرارة الهزيمة والاقصاء بالمردود السيء للاعبيه مؤكدا على ان الهزيمة ستضع الكثير في الصورة لما يمتلكه الفريق من لاعبين محدودين حسبه سيتم الاستغناء عنهم مع مرور الايام وذلك قصد القيام بانتدابات نوعية يرى فيها الكوتش امكانية من اجل ضمان البقاء مجددا تأكيده على ان الفريق لم يحسن التعامل مع معطيات اللقاء لاسيما وان المنافس استغل غياب التركيز في محاولتين للعودة بتأشيرة التأهل.

اللاعبون مطالبون بالاجتهاد والدخول بقوة في مرحلة العودة

من جهة اخرى سيكون الفريق مطالبا حسبه بضرورة ترتيب اوراق البيت سريعا للعودة الى السكة خاصة وان رفقاء جابو تنتظرهم الكثير من اللقاءات التي يبقى فيها الجميع مطالبا بتنظيم الصفوف وتحقيق الافضل للنادي لاسيما وان الهدف يبقى ضمان البقاء وبالتالي فما على المجموعة سوى العمل وتعويض ما فاتهم خاصة وان الكل مطالب بضرورة تحصيل النقاط التي تبقى جد مهمة لتحقيق مبتغى الجماهير.

هشام رماش