استرجاع قرابة 14 قنطارا من المعدن الأصفر

داهم أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بسيدي الشحمي بولاية وهران مستودعا يتواجد على مستوى وسط مدينة سيدي الشحمي، تم تحويله الى ورشة سرية لتخزين النحاس الموجه للتهريب.

وكللت العملية بتوقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 36 و44 سنة مع حجز 13 قنطارا و58 كيلوغراما من النحاس موجهة للتهريب.

هذا وتم اخطار وكيل الجمهورية لدى محكمة السانية الذي أمر بتقديم المعنيين بعد الإنتهاء من التحقيق، وتسليم البضاعة المحجوزة لمصالح أملاك الدولة.

وفي اطار مكافحة التهريب، تمكّن عناصر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني أثناء قيامهم بمهمة شرطة الطريق على مستوى الطريق الوطني رقم 70 الرابط بين مدوكال وبريكة،  من توقيف شخص يبلغ من العمر 39 سنة على متن شاحنة وبحوزته 80 قنطارا من أوراق الشمة، وهي البضاعة التي تم تحويلها إلى مصالح أملاك الدولة.

ص.ب