كإجراء جديد يُضاف لتلك الرامية إلى عصرنة القطاع

أقرت وزارة الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية، إدراج الدفتر العائلي ضمن تطبيق بطاقة التعريف البيومترية، في إطار الإجراءات الجديدة الرامية إلى عصرنة القطاع.

 هذا و ستضم بطاقة التعريف البيومترية وفقا لتعليمات صلاح الدين دحمون، الأمين العام لوزارة الداخلية، إضافة إلى بطاقة الناخب تطبيق الدفتر العائلي بغية الوصول إلى إدارة عمومية عصرية تسهل مختلف العمليات التي تهم المواطن على مستوى مختلف الإدارات والقطاعات ذات الشأن العام، في خطوة تندرج في إطار تجسيد تعليمات رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، الرامية إلى تخفيف الأعباء الإدارية على المواطن و تسهيل قضاء حوائجه أو إنشغالاته على مستوى كل الإدارات العمومية.

رضا.ك