إحالة المخالفين على لجنة تعليقها في ظرف 48 ساعة

 أمرت وزارة الداخلية والجماعات المحلية بوقف سحب رخص السياقة للمخالفين من طرف أعوان الأمن أو الدرك واستبدالها بإجراءات تسهيلية.

وجاء في تعليمة وقعها صلاح الدين دحمون الأمين العام لوزارة الداخلية “لقد لفتت انتباهي الصعوبات التي يتم تلقيها فيما يتعلق بمعاينة المخالفات المرتبطة بقانون المرور وتطبيق الإجراءات المعمول بها حاليا فيما يتعلق بكيفية سحب رخص السياقة وتحويلها إلى الولايات مكان إصدارها، وقصد تذليل المصاعب يتم وقف إجراء سحب رخص السياقة من طرف الأعوان المكلفين بالمراقبة المرورية، ويتم إسناد هذه المهمة للوالي عبر لجنة تعليق رخص السياقة”، وفق ما نقلته تقارير اخبارية.

وأوضح الأمين العام لوزارة الداخلية في تعليمته، أنه فور ارتكاب المخالفة يتم تحرير محضر المخالفة مع طلب سحب الرخصة من اللجنة المختصة ثم يسلم المحضر إلى مرتكب المخالفة قصد دفع الغرامة المالية واحالته على لجنة سحب رخصة السياقة، فيما يحتفظ عون الأمن أو الدرك بنسخة من المحضر، كما يرسل نسخة أخرى إلى لجنة سحب رخص السياقة للولاية مقر سكن مرتكب المخالفة خلال 48 ساعة. ويكون عون الأمن أو الدرك مجبرا على أخذ مكان إقامة المعني بالأمر وهاتفه، وإعلامه بوجوب مثوله أمام لجنة السحب.

هذا وتنص التعليمة انه يجب إعلام مرتكب المخالفة قبل انعقاد لجنة السحب بكل الطرق ومنها الهاتف أو البريد الإلكتروني، قصد المثول أمام اللجنة في التاريخ المحدد.

سارة .ط