شباب قسنطينة

يجري النادي الرياضي القسنطيني لقاؤه الودي الثاني عشية اليوم بمدينة عنابة حيث يبحث عن نفسه من جديد خاصة بعد الظهور المخيب نوعا ما أمام جمعية عين مليلة بما أن اللقاء عرف سيطرة عقيمة وقتها.

 هذا و سيبحث المدرب دينيس لافان عن التموقع الجيد للمجموعة خاصة و أنه يولي أهمية كبيرة لهذه المواجهة فمن جهة سيواصل الاعتماد تقريبا على اساسيي الفريق خلال الموسم الماضي مع محاولة الزج ببعض المستقدمين لتشكيل نواة التشكيلة هذا و من المنتظر أن يمنح الفرصة اكثر لبعض العناصر في صورة امقران و بالغ و حتى عواج على امل تصحيح وضعيتهما اكثر مع التعداد لاسيما و أن الطاقم الفني لن ينتظر توهجهما طويلا بما أن هناك من هو قادر على المشاركة و تقديم الأفضل .

التربص التحضيري ينطلق غدا و إصرار على تصحيح أخطاء الموسم الماضي

في السياق ذاته يأمل كل لاعبي الفريق في تقديم موسم يليق بالطموحات خاصة و أن المجموعة ستكون مطالبة بضبط عقاربها على المواعيد الودية الهامة التي تنتظرها في عين الدراهم من أجل بناء أفق جميلة للنادي الذي من دون شك سيلقى دعم كبير بالرغم من الهزات الكثيرة التي عاناها مع نهاية الموسم هذا و حسب المعلومات التي استقيناها فالإدارة تكون قد ضبطت ودية السيلية وكذا أحد الفرق التونسية على أن يختتم التربص مع اتحاد بسكرة هذا و قد عاشت إدارة الفريق حالت ترقب أمس من أجل معرفة رزنامة الفريق للموسم الجديد و التي من خلالها سيتحدد مصير الوديات .

 ضبط قائمة الفريق اليوم

في السياق ذاته سيعمل الطاقم الإداري بمعية الطاقم الفني على دراسة وضعية النادي كافة حيث يبقى الجميع مطالب بضرورة وضع القائمة النهائية للنادي حيث سيتحدد مصير المدافع المحوري و كذا الظهير الأيسر و حتى وسط الميدان لو الهجوم بما أن السنافر يترقبون جديد الاستقدامات خاصة بالنسبة للخط الخلفي هذا و سيجتمع الجميع بعد لقاء عنابة من أجل الفصل النهائي في الأوراق التي يمكن الاعتماد عليها حيث سيكون أمامهم 24 ساعة لتحديد ميركاتو الفريق و الذي يأمل السنافر بأن يكون جيد و مفيد للفريق الذي يتطلع اكثر لمنافسة البطولة و الكأس و كذا المنافسة العربية و التي أوقعت القرعة فيه الخضورة أمام مواجهة صعبة ضد المحرق البحريني لاسيما و أن العودة ستلعب في العاصمة البحرينية .

هشام رماش