شباب قسنطينة

عادت تشكيلة النادي الرياضي القسنطيني الى جو التدريبات عشية امس وسط معنويات عالية بعد الفوز المحقق على حساب مولودية العاصمة بواقع هدفين لصفر من تسجيل كل من بن شريفة وبلقاسمي هذا ويأمل السنافر في ان يواصل اللاعبون عملهم الجدي والبحث عن الكيفية التي تسمح للفريق بتحقيق نتيجة ايجابية تكون ثأرية رياضية لقمة الكأس التي خيب فيها اللاعبون انصارهم .

 الجميع ينتظر نهائي كأس الاواسط لدخول السي اس سي للتاريخ

في السياق ذاته يبحث الجميع عن كيفية تشجيع لاعبي الاواسط الذين سيكونون اليوم على موعد مع التاريخ من اجل احراز كأس الجمهورية على حساب وفاق سطيف بملعب مصطفى تشاكر حيث سعت ادارة الفريق الى تحفيز الكتيبة امس قبل تنقلها الى العاصمة اين اجتمع بهم المدير الرياضي طارق عرامة للحديث اكثر عن اللقاء كما اكد على تخصيص قيمة مميزة نظير تحقيق لقب كأس الجمهورية.

اعادة الاعتبار مطلب جماهيري

من جهة اخرى يبحث اللاعبون عن اعادة الاعتبار لانفسهم من خلال بحث تحقيق نتيجة بعد غد امام فريق شباب بلوزداد حيث يسعى الفريق الى التقدم اكثر في سلم الترتيب ولما لا التنافس على مرتبة ضمن ثلاثي المقدمة خاصة وان الامكانية ممكنة في حال استطاع اللاعبون تسيير المقابلات بشكل جيد هذا ويأمل السنافر في ضبط نتيجة على الاقل تشفي غليلهم بعد الاقصاء المر في الكأس .

هشام رماش