فايبرز الاوغندي – شباب قسنطينة

يلعب النادي الرياضي القسنطيني لقاء العمر في اوغندا حين يواجه فايبرز بداية من الثانية زوالا حيث يسعى الجميع الى رفع التحدي من اجل ترسيم تأشيرة التأهل الى دور المجموعات ودخول تاريخ الفريق من اوسع ابوابه حيث اجمع رفقاء بلجيلالي على ضرورة تسجيل النتيجة المؤهلة والتي من دون شك ستسعد السنافر كثيرا خاصة وان حلمهم يبقى بلوغ دور المجموعات من اجل منح زاوية رؤيا أفضل للفريق في المحطات المقبلة.

اللاعبون تعاهدوا ويصرون على التأهل

يذكر ان اللاعبين تعاهدوا امس على ضرورة تحقيق الانتصار والتأكيد على ان الفريق قادر على تشريف راية الجزائر خاصة وأن هناك من شكك في قدراتهم واكد استحالة مرورهم الى الدور المقبل هذا وقد اعجب الجميع بالارضية الاصطناعية والتي تجعلهم يطبقون لعبهم بشكل ايجابي الامر الذي جعل الكوتش يوصي لاعبيه بضرورة التركيز وتفادي الاخطاء في المنطقة الخلفية تحسبا للانقضاض على المنافس في اي هجمة معاكسة ممكنة.

مشاركة بلقاسمي رسمية وشحرور ممكنة

هذا وقد تأكدت مشاركة الثنائي بلقاسمي وشحرور حيث يبقيان ورقتان مهمتان بالنسبة للكوتش الذي اصر على ضرورة قيادة الخضورة الى دور المجموعات حيث اكد ثقته التامة في قدرتهم على تحقيق احلام السنافر يذكر ان اللاعب شحرور وبالرغم من كونه يصر على المشاركة الا ان الفريق قد يحافظ على صحته اين سيشرك اللاعب عروسي في مكانه في حين بلقاسمي سيكون بنسبة كبيرة اساسيا.

لافان : ” اللاعبون واعون وننتظر نتيجة التأهل لدور المجموعات “

وقد علق الكوتش دينيس لافان يقول : ” حضورنا الذهني كبير من اجل خوض هذه القمة حيث نرغب في الدخول لتاريخ السياسي من جهتنا نحن مستعدون للعمل والاجتهاد في الميدان للمرور الى الدور المقبل حيث لاحظت رغبة ملحة من طرف المجموعة لتحقيق الهدف المنشود والذي من دون شك سيجعل الخضورة تعود من جديد حتى محليا بما ان الكل ينتظر ما بعد مرحلة الفراغ التي مر بها النادي في الاونة الاخيرة”.

هشام رماش