يواصل المنتخب الوطني كتابة التاريخ باحرف من ذهب حيث نجح رفقاء بلايلي في الفوز على المنتخب الغيني الذي صنع الكثير من المفاجأة في المواسم الماضية واضحى عقدة حقيقية ولكن بعزيمة الرجال والارادة الفولاذية التي تحلى بها الجميع حقق الخضر المبتغى خاصة مع الدعم المنقطع النظير المقدم من طرف الانصار.

الإعلام يرشح الجزائر لنيل كأس إفريقيا

في السياق ذاته لقي المنتخب اشادة عربية وعالمية كبيرة بالعزيمة والارادة التي تحلى بها رفقاء قائد الخط الخلفي بلعمري والذين قدموا لقاء في المستوى ودافعوا ببسالة عن مرمى مبولحي الامر الذي جعل الكل يرشح الخضر ليكون حصان البطولة خاصة وان النتائج المحققة اكدت على ان الخضر لهم ما يقولونه في البطولة.

بلعمري من دون خطأ ومبولحي يحافظ على نظافة شباك الخضر  

وبدوره حافظ الخط الخلفي بقيادة بلعمري على نظافة شباك رايس مبولحي للمرة الرابعة على التوالي حيث يبقى الجزائر المنتخب الوحيد الذي لم يتلق اي هدف وهي الصورة الايجابية التي اضحى يقدمها الخضر خاصة منذ عودة مدافع الشباب السعودي للمنتخب وتواجده اساسيا.

هشام رماش