إلى جانب تونس وقطر..بلماضي يطالب زطشي بودية أمام غانا

أعلنت الاتحادية الإفريقية لكرة القدم عن تحديدها تاريخ الـ 12 أفريل المقبل الموافق ليوم الجمعة لإجراء عملية سحب قرعة نهائيات بطولة كأس أمم إفريقيا المقررة بمصر ما بين 21 جوان و19 جويلية المقبلين.

وكغيره من المنتخبات الإفريقية المتأهلة لهذه البطولة أو تلك التي تنتظر لعب الجولة الأخيرة شهر مارس لحسم تأهلها، يترقب المنتخب الوطني رفقة عشاقه التعرف على المجموعة التي سيتواجدون فيها، ومنافسيهم في نهائيات العرس القاري المقبل في طبعته الـ 32 بمصر البلد الذي ظفر بشرف تنظيم هذه الطبعة من كأس أمم إفريقيا بدلا من الكاميرون التي تم سحب شرف التنظيم منها لعدم جاهزيتها حسب قرار الكاف لاستقبال 24 منتخبا لأول مرة بعدما كانت تجري بـ16 منتخبا.

بلماضي يطالب زطشي بودية أمام غانا  والسنيغال أو كوت ديفوار

من جهة أخرى كشفت مصادر “السلام” أن الناخب الوطني جمال بلماضي ورغم عدم حسمه بعد في برنامج التحضيرات للدورة الإفريقية إلا أنه فضل التحرك من الآن لضمان أفضل المواجهات الودية حتى لا تختلط عليه الامور لاحقا، حيث طالب من رئيس الاتحادية خير الدين زطشي برمجة وديتين أمام منتخبات غانا أو السنيغال وكوت ديفوار مطلع جوان (الفاف تلقى موافقة مبدئية من السنيغال وكوت ديفوار وتنتظر رد غانا) في حالة عدم الوقوع في مجموعة واحدة طبعا وذلك بعد ضمانه مواجهة تونس رسميا شهر مارس وقطر بداية جوان.

لكحل : الجزائر خيار القلب كنت قادرا على انتظار فرنسا

جدد فيكتور لكحل الوجه الجديد المنتظر في صفوف المنتخب الوطني خلال تربص مارس المقبل أنه اختار الجزائر بسبب تعلقه بها لأنها خيار القلب وأضاف متوسط ميدان نادي لوهافر يقول في هذا الصدد للصحافة الفرنسية :”كنت قادرا على انتظار فرنسا مستقبلا،  لكنني اريد اللعب مع المنتخب الجزائري لانه اختيار القلب”، وأضاف يقول :”اريد المشاركة مع المنتخب الجزائري في كاس امم افريقيا وتقديم دورة كبيرة، المنتخب الجزائري عاد بقوة مع المدرب جمال بلماضي وانا انتظر ان يمنحني الفرصة”.

جدير ذكره ان المنتخب الوطني بقيادة جمال بلماضي ضمن التأهل للمونديال الافريقي، قبل الجولة الأخيرة من هذه التصفيات، بعد فوزه في الطوغو بنتيجة 4-1 في أرضه وأمام جماهير بملعب لومي البلدي ومواجهة غامبيا يوم 22 مارس بالبليدة ستكون شكلية.

رؤوف.ح