رزيق أكد أن المخزون الغذائي يكفي لأشهر طويلة وتعهد بتموين الولايات المحجور عليها صحيا

أسقطت الحكومة نظام الترخيص خلال فترة الحجر الصحي، عن الموزعين الذين يعملون على نقل السلع والبضائع والفلاحين وكذا تجار التجزئة.

كشف الحاج الطاهر بولنوار، رئيس جمعية التجار والحرفيين، في تصريح نشره على حسابه في “الفايسبوك”، عقب اجتماعه بوزير التجارة، كمال رزيق، أنه تقرر خلال الاجتماع تجميد العمل برخص نقل السلع والبضائع بالنسبة للفلاحين والموزّعين وتجّار التجزئة، كما تم تجميد العمل ببعض الإجراءات الخاصة بالمخازن وتسهيلات في تسجيلها.

واتفق ممثلو جمعية التجار والحرفيين مع وزير التجارة، على المساهمة في محاربة المضاربة وتسويق المنتوجات المنتهية الصلاحيّة وتشديد الرقابة ضدهما، مع ضرورة تعقيم الأسواق والمربّعات التجاريّة وكذا مركبات النقل، واستمرار التنسيق والتواصل بين متعاملي شبكات الإنتاج والتخزين والتوزيع.

هذا وأكد كمال رزيق، وزير التجارة، أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات بالتعاون مع الولاة لضمان التموين بالمواد الغذائية في كافة الولايات المحجور عليها صحيا، مضيفا أن كل الطاقم الحكومي يعمل وهو من يقوم باستقبال المساعدات وتوجيهها للجهات المعنية، مشيرا إلى تسجيل نقص في التموين بولاية البليدة خلال اليومين الأولين للحجر الصحي.

وأفاد رزيق، أن مخزون شهرين من مادة السميد تم استنزافه خلال أيام قليلة فقط، وطمأن الوزير الموطنين بأن المخزون الغذائي يكفي لأشهر طويلة، وكذا اتخاذ الإجراءات الكفيلة نزولا عند تعليمات الوزير الأول لإعادة التوازن للسوق، وأشار كمال رزيق، أنه لا يحق لأي تاجر التلويح بالإضراب الآن، وفي هذا الوقت ونحن في حرب ضد عدو مجهول معتبرا إياه خيانة، مؤكدا انه تم إعطاء تعليمات للولاة باستخدام التسخيرة ضد التجار المضربين، كاشفا أنه سيجتمع مع ممثلي التجار للنظر في هذه القضية.

وفي سياق متصل أكد وزير التجارة، أن عمليات التموين في الولايات التسع المعنية بالحجر الصحي، ستكون بشكل عادي دون أي تذبذب أو اضطراب لكل المواد الغذائية واسعة الاستهلاك، وهذا التموين وفق خطة مسبقة ومدروسة وضعتها الوزارة في إطار إستراتيجيتها الخاصة بالأزمة الصحية التي تمر بها الجزائر.

وطمأن الوزير الولاة على أنه تم دراسة كل سبل التموين وفق خطة مسبقة ومدروسة وأن عمليات التموين، ستكون بشكل عادي دون أي تذبذب أو اضطراب لكل المواد الغذائية واسعة الاستهلاك، مبرزا أن كافة مصالحه على المستوى المحلي مجندة لإنجاح هذه العمليات.

جواد.هـ / جمال.ز