أفلانوأرندي” Dégage أبرز العبارات التي تم ترديدها

شهدت مسيرات أمس بالعاصمة على وجه الخصوص محاكمة شعبية إن صح القول لحزبي السلطة، أو الموالاة وعلى وجه الخصوص حزبي جبهة التحرير الوطني، والتجمع الوطني الديمقراطي، حيث ردد المتظاهرون شعارات “أفلان” و”أرندي” Dégage، ردا منهم على تصريحات معاذ بوشارب، وأحمد أويحيى، اللذان أعلنا مساندتهما ودعمها للحراك الشعبي في محاولة لإستعطاف المتظاهرين وركوب موجة التغيير، كما رفع المواطنون لافتات مكتوب عليها على سبيل المثال لا الحصر “أكثر الأحزاب كرهًا في الجزائر، “الأفلان” و”الأرندي” .. كرهناكم تتنحاو قاع”، و”قلنالكم روحو قاع ماشي أرواحو قاع”، “توبتكم مشكوك فيها يا أصحاب الكاشير”.

لعمامرة في وجه المدفع .. !

كما وجّه المتظاهرون إنتقادات لاذعة لرمطان لعمامرة، نائب الوزير الأول، وزير الشؤون الخارجية، على خلفية تنقلاته لعدة عواصم أجنبية، منها روسيا وإيطاليا وألمانيا، ورفعوا شعارات تحمل ردا على السلطة التي إتهموها بمحاولة الإستقواء بالقوى الغربية على غرار لافتة كتب عليها “إسألوا هتلر من هم أحقر الناس الذين قابلتهم ؟ .. قال الذين ساعدوني على إحتلال أوطانهم…”.