خبراء  وطنيون ودوليون يقترحون حلولا مستدامة

انطلق اليوم ، ملتقى دولي حول “مسارات الجريمة، التحوّلات الاجتماعية والمقاربات الوقائية” على مستوى النادي الوطني للجيش ببني مسوس في العاصمة، وذلك بهدف مناقشة المقاربات المستحدثة في مجال الوقاية من الجريمة.

وافتتح الملتقى العميد غالي بلقصير قائد الدرك الوطني باسم الفريق نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي،  بحضور إطارات سامية من الجيش الوطني الشعبي بالإضافة لممثلين عن عدة هيئات عسكرية ومدنية وخبراء دوليين، حسب ما افاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

ويهدف الملتقى الدولي إلى تسليط الضوء على آثار التنامي العمراني بالمناطق شبه الحضرية والتحولات الاجتماعية على الأمن العمومي والمقاربات المستحدثة في مجال الوقاية من الجريمة، وذلك عبر خلق فضاء للنقاش بين مختلف المتدخلين الوطنيين والدوليين لتبادل الخبرات والممارسات النوعية للوقاية من الجريمة وكذا اقتراح حلول مستدامة، كفيلة بتعزيز مجهودات الدولة في هذا المجال،يضيف البيان.

ب.تلمساني