توقيف منقّب عن الذهب و14 “حراقا”

دمّرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي أمس، إثر دورية بحث وتفتيش قرب الحدود بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، مخبأ للأسلحة والذخيرة يحتوي على رشاشين ثقيلين عيار 12.7 ميليمتر، 20 قذيفة هاون عيار 82 ميليمترا، قاعدتي إطلاق صواريخ عيار 107 ميليمتر،

ومسدسين تقليديي الصنع.

وأكدت وزارة الدفاع الوطني في بيان لها، أن النتائج المحققة جاءت لتؤكد أكثر على نجاعة مقاربة الجيش الوطني الشعبي في استئصال ظاهرة الإرهاب وتقويض أي محاولة لزعزعة استقرار وأمن بلادنا.

هذا ودمّرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، أول أمس قنبلتين تقليديتي الصنع بمنطقة الكسكاس ولاية عين الدفلى بالناحية العسكرية الأولى.

وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظمة، حجز حرّاس الحدود، إثر دورية على الشريط الحدودي بتلمسان بالناحية العسكرية الثانية، 198 كيلوغراما من الكيف المعالج، فيما ضبط حراس السواحل بالغزوات، كمية أخرى من نفس المادة تقدر بـ 31.95 كيلوغرام.

من جهة أخرى، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع عناصر من الأمن الوطني بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، منقبا عن الذهب على متن شاحنة محملة بـ 147 كيسا من خليط الحجارة وخام الذهب، بالإضافة إلى معدات تنقيب، في حين أحبط عناصر الدرك الوطني محاولة هجرة غير شرعية لـ 14 شخصا بالقل، ولاية سكيكدة التابعة للناحية العسكرية الخامسة.

ب.تلمساني