في وقت تواصل جل دول العالم التنكر لها في عز أزمة “كورونا”، حتى تلك المنضوية تحت لواء الإتحاد الأوروبي، تواصل الجزائر في المقابل منح مساعدات إلى ايطاليا إلتزاما منها بتكريس علاقات الصداقة القوية التي تربط البلدين، حيث تسلم الصليب الأحمر الإيطالي، حزمة مساعدات جديدة من بلادنا المقدمة من طرف مصنع القفازات الطبية بمؤسسة “IMGSA” بعين مليلة في أم البواقي، وتكفل الهلال الأحمر الجزائري، بنقلها إلى ميلانو.