في رابع عملية بيع لشركة “توسيالي” منذ شروعها في هذا النشاط

 أنهت شركة “توسيالي” الكائن مقرها ببطيوة بوهران والمختصة في الصناعة الفولاذية عملية تصدير 22 ألف طن من حديد البناء نحو الولايات المتحدة الأمريكية، حسبما علم أمس لدى خلية الاتصال لهذه المؤسسة.

ويتعلق الأمر برابع عملية تصدير للشركة منذ شروعها في هذا النشاط حيث انطلقت هذه العملية في 6 أوت الجاري لتنتهي أول أمس، وفق ما أشار إليه ذات المصدر.

وقد تم شحن هذه البضاعة انطلاقا من ميناء مستغانم إذ يتعلق الأمر بنحو 22 ألف طن من حديد البناء الذي يضم أول منتوج بطول 18 متر بقيمة مالية إجمالية تزيد عن 11 مليون دولار، يضيف نفس المصر الذي أوضح أن الشحنة تتوزع على 13 ألف طن موجهة لميناء هيوستن و9 ألاف طن موجهة لميناء ايفارقلاد.

وكان مركب “توسيالي” قد شرع في نشاط التصدير في نوفمبر 2018 من خلال أول شحنة مشكلة من 10 ألاف طن من حديد البناء نحو ميناء هيوستن انطلاقا من ميناء وهران ثم عملية ثانية في أبريل 2019 من خلال شحنة تحتوي على 15 ألف طن من نفس المنتوج نحو ذات الوجهة.

وتم أيضا تصدير 15 ألف طن من حديد البناء في ثالث عملية شهر يونيو الماضي نحو مينائي ايرفارقلاد بالولايات المتحدة الأمريكية وسان خوان ببورتو ريكو.

وتوجد دول أخرى كوجهة مستقبلية لصادرات مركب “توسيالي” ضمن آفاق تطوير ديناميكية التصدير للشركة على غرار كندا، حسبما أشار إليه ذات المصدر.

يذكر أن مركب “توسيالي” الذي دخل حيز الاستغلال في 2013 في إطار عملية استثمارية لمتعامل تركي أنجز وفق ثلاث مراحل ليبلغ إنتاج إجمالي قدر بنحو 6ر2  مليون طن في 2018 مع توقع بلوغ 3 ملايين طن خلال 2019.

ويتوفر المركب على يد عاملة قدرها 3.800 عامل ويغطي حصة معتبرة من الحاجيات الوطنية في مجال منتوجات الحديد ومشتقاته على غرار حديد البناء.

هارون.ر