“سوناطراك” شريك لـ “رونيسونس” التركية في مشروع مركب بتروكيماوي في أدنة

كشف محمد عرقاب، وزير الطاقة، أن الجزائر وتركيا وقعتا، أول أمس، بالجزائر على اتفاق يتضمن تجديد عقد تموين بلادنا لأنقرة بالغاز الطبيعي المميع خلال السنوات الخمس المقبلة.

أوضح الوزير، في تصريحات صحفية أدلى بها أول أمس، على هامش منتدى رجال الأعمال الجزائري التركي، أن هذا الاتفاق سيمكن من تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مجال الطاقة، مذكرا بأن الجزائر تستحوذ على 38 بالمائة من السوق التركية في ما يخص التموين بالغاز الطبيعي المميع.

كما أعلن عرقاب، عن الشروع في أشغال إنجاز المركب البتروكيماوي لإنتاج البروبيلان، والبوليبروبيلان (PDH-PP) في مدينة الأدنة (تركيا) خلال السداسي الأول من السنة الجارية، وذكر في هذا الصدد، بعقود الشراكة التي أبرمت في سبتمبر الماضي، مؤكدا أنه من المتوقع استلام المشروع ودخول المركب في الإنتاج بعد 24 شهرا من انطلاق أشغال الانجاز، مبرزا أن الشركة التركية “رونيسونس –Renaissance”، تستحوذ على نسبة 66 في المائة من المشروع المقدر بـ 1.4 مليار دولار، بينما تحوز الشركة الوطنية “سوناطراك” على 34 في المائة منه، معتبرا أن هذه الشراكة ستسمح بنقل التكنولوجيا إلى الجزائر التي تعتزم بناء مركب بتروكيميائي لإنتاج البروبيلان والبوليبروبيلان في أرزيو بوهران.

قمر الدين.ح