أدانت بقوة الإعتداء الذي إستهدف حافلة سياح بمصر

 أدانت وزارة الشؤون الخارجية أمس وبقوةالإعتداء الإرهابي الذي إستهدف أول أمس حافلة سياح على طريق المريوطية بمحافظة الجيزة بمصر وأدى إلى مقتل 4 أشخاص وإصابة 11 آخرين  بجروح، وشددت عقب ذلك على ضرورة تكاتف جهود المجموعة الدولية للقضاء على هذه الآفة المقيتة.

أدان عبد العزيز بن علي الشريف، الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية، بقوة الإعتداء الإرهابي السالف الذكر، وقال في تصريحات صحفية أدلى بها أمس، “وإذ ننحني إجلالا لأرواح ضحايا هذا العمل الجبان، نتقدم بأخلص عبارات التعازي والمواساة لأسر الضحايا وذويهم، ونعرب عن تضامننا مع حكومة مصر الشقيقة وحكومة جمهورية فيتنام الإشتراكية”، هذا بعدما جدد دعم الجزائر لجمهورية مصر العربية الشقيقة، ووقوفها إلى جانبها في مواجهة التهديد الإرهابي الذي لن يمكنه بأي حال من الأحوال – يضيف المتحدث- النيل من أمنها وإستقرارها ووحدة شعبها، مشددا في هذا الصدد على ضرورة تكاتف جهود المجموعة الدولية للعمل على القضاء على هذه الآفة المقيتة وإجتثاثها من جذورها.

للإشارة أودى الإعتداء الإرهابي الذي وقع بطريق المريوطية (جنوب غرب القاهرة) بحياة 4 أشخاص من بينهم 3 سياح فيتناميين وإصابة 11 آخرين بجروح.

هارون.ر