تشهد المعابر الحدودية الشرقية للبلاد طوابير هائلة شكلها جزائريون تدفقوا بالآلاف لقضاء إحتفالات رأس السنة في تونس، في وقت يحج في المقابل مئات السواح الأجانب إلى صحرائنا الفاتنة لقضاء نفس المناسبة.