أزيد من 20 مليون مواطن يخرجون في مسيرات طوفانية عبر الوطن للجمعة الرابعة على التوالي

خرج ملايين الجزائريين أمس في مسيرات طوفانية عبر كل ربوع الوطن للجمعة الرابعة على التوالي، معبرين عن رفضهم لقرارات الرئيس بوتفليقة الأخيرة، ومطالبين النظام بالرحيل، بعيدا عن أي شكل أو صيغة من صيغ التمديد.

إعداد : هارون.ر

إنتفض ما يزيد من 20 مليون جزائري عبر مختلف ربوع البلاد للجمعة الرابعة على التوالي، وخرجوا في مسيرات أقل ما يقال عنها أنها صاخبة وضخمة، عبّر المشاركون فيها عن رفضهم القاطع لقرارات الرئيس بوتفليقة الأخيرة، وطالبوا برحيل النظام، على غرار ما حدث في العاصمة التّي إمتلأت شوارعها عن آخرها بعدما توافدت إليها منذ الساعات الأولى من صباح أمس سيول بشرية من كل حدب وصوب، قبل أن تكتظ وتشل بشكل تام بعد صلاة الجمعة عقب إلتحاق عشرات الآلاف من المواطنين.

نفس الوضع عاشته كل ولايات الوطن دون إستثناء، مسيرات حاشدة بمشاركة قياسية مقارنة بسابقاتها من كل فئات وشرائح المجتمع، والمطلب واحد ألا وهو “رحيل النظام” بعيدا عن أي شكل من أشكال التمديد.