مرة أخرى، رسم الجزائريون أروع صور التضامن .. أفراد جاليتنا المقيمون في بريطانيا حققوا أمنية الشاب “أمحمد زيات”، المصاب بالسرطان والماكث بأحد المستشفيات البريطانية، وذلك بعدما بث فيديو من المستشفى يدعو السلطات لنقله إلى الجزائر للمكوث مع والدته في أيامه الأخيرة، أبناؤنا في عاصمة الضباب إتصلوا بنور الدين بلمداح، النائب عن الجالية، للتدخل من أجل الحصول على ترخيص لدخول طائرة تقل الشاب المريض للأجواء الجزائرية والهبوط بمطار “هواري بومدين”، وهو ما تم بالفعل .. فتحية للجميع.