خطورة الأمراض المتنقلة عن طريق المياه

شاركت الجزائرية للمياه خلال الأسبوع المنقضي في اليوم التحسيسي ضد الأمراض المتنقلة عبر المياه رفقة مديرية الري والديوان الوطني للتطهير.

العملية التحسيسية شملت المدرسة الابتدائية بليلي الغوتي بأولاد ميمون حيث قام كل منهم ببعض الشروحات التي تخص عمل كل من هذه المؤسسات التي تنتمي إلى قطاع الري، هذا الأخير الذي قفز منذ استقلال الجزائر قفزة نوعية خاصة من التطور والتكنولوجيا والإنجازات الحديثة من تحلية للبحر والتحكم عن بعد في التسيير وإلى غير ذلك.

بالمقابل المواطن الجزائري التلقائي البسيط في العيش ورث تلك الثقافة الشعبية التي لا يعير فيها للماء اهتماما كمصدر أساسي للحياة، لذا نغتنم دائما الفرص نحن لتوجيه شروحات كافية عن المراحل التي يمر بها الماء إلى أن يصل إلى الحنفيات صالحا للشرب ونحاول أن نزرع ثقافة المياه ابتداء من الطفل الذي سيكون عماد المجتمع في المستقبل وذلك بشرح السلوكيات الصحيحة في تخزين المياه واقتصادها وتوفيرها.

والهدف كله هو أن يكتسب المواطن ثقافة جديدة تجعله يتبادل المسؤولية مع المصالح المختصة.

ع.بوتليتاش